الصحف تتابع التظاهرات المتقابلة للتيار والاطار والآثار المترتبة على عقد جلسة انتخاب رئيس الجمهورية خارج بغداد

الصحف تتابع التظاهرات المتقابلة للتيار والاطار والآثار المترتبة على عقد جلسة انتخاب رئيس الجمهورية خارج بغداد

بغداد / نينا / تابعت الصحف الصادرة في بغداد اليوم السبت ، الثالث عشر من آب ، التظاهرات المتقابلة للتيار الصدري والاطار التنسيقي والآثار المترتبة على عقد جلسة مجلس النواب لانتخاب رئيس الجمهورية خارج العاصمة بغداد .

عن تظاهرات التيار والاطار قالت صحيفة / الزمان /:" شهدت بغداد امس ، تظاهرة لمؤيدي الاطار التنسيقي ،وسط تأكيد الحراك الشعبي، مواصلة الاعتصام قرب مبنى البرلمان حتى تحقيق مطالب الشعب ،ما يعكس استمرار الخلاف بين رئيس التيار الصدري مقتدى الصدر وخصومه بشأن اجراء انتخابات مبكرة في ظل استمرار ازمة سياسية تزداد تعقيدا يوما بعد آخر ".

واشارت الصحيفة الى تأكيد مراقبين :" ان الطرفين يتواجهان ، في تصعيد جديد لخلافات سياسية حادة من دون ان يؤدي الوضع المتأزم الى اعمال عنف،حيث يطالب التيار بحل البرلمان واجراء انتخابات تشريعية مبكرة،بينما يرفض الاطار اجراء ذلك دون انعقاد البرلمان".

ونقلت / الزمان / قول مهند الموسوي خطيب صلاة الجمعة لانصار التيار الصدري :" لا تراجع عن مطالب الثورة ولا مساومة عليها لانها مطالب الشعب".

واضاف الموسوي :" ان المتظاهرين خرجوا لرسم ملامح العراق المقبلة، وهم اخلصوا لوطنهم ، و ان الثورة بمثابة بارقة امل وفرصة لانقاذ العراق من الفساد، ولا يوجد تراجع في قاموس الثورة ومطالبها".

من جهة اخرى تابعت الصحيفة خروج انصار الاطار التنسيقي بتظاهرات دعم القانون والحفاظ على مؤسسات الدولة، مبينة :" ان تنسيقية دعم الشرعية طالبت المتظاهرين بالحفاظ على السلمية واحترام مؤسسات الدولة ومنع الانفلات والفوضى ".

وتابعت / الزمان / :" يسعى الاطار ، للضغط من اجل تشكيل الحكومة بعيدا عن التيار الصدري ، الذي انسحب في وقت سابق من مجلس النواب.في وقت ، وجه فيه رئيس التيار الصدري مقتدى الصدر دعوة الى جماهير الاطار للحفاظ على السلم الاهلي ".

واشارت الى قول الصدر في تغريدة :" اننا وجماهير الاطار لا نختلف على وجود الفساد واستشرائه في البلاد، وان اختلفنا مع قياداته في ذلك. فان فسطاط الاصلاح في تظاهراته انما يتظاهر من اجلكم يا جماهير الاطار، فالعجب كل العجب من عدم مناصرتكم لنا من اجل انقاذ الوطن الذي وقع اسير الاحتلال والارهاب والفساد".

اما صحيفة / الصباح / التي تصدر عن شبكة الاعلام العراقي فقد تابعت الآثار و العواقب السياسية لعقد جلسة مجلس النواب خارج العاصمة بغداد .

وقالت بهذا الخصوص :" بينما دأب المتظاهرون في بغداد على محاصرة مبنى قصر المؤتمرات، مقر مجلس النواب منذ اولى جلساته في العام 2006 وحتى اليوم، يلوح خصوم التيار الصدري بورقة فرض الامر الواقع وعقد جلسة انتخاب رئيس الجمهورية خارج العاصمة بغداد لاول مرة ومن ثم الدفع بمرشح الكتلة الاكبر عدداً لرئاسة الحكومة المقبلة".

واضافت :" ان الامر من الناحية اللوجستية والفنية وحتى القانونية مسموح، الا ان عواقبه السياسية لا تبدو محمودة، في ضوءالتظاهرات المتقابلة والخطاب التصعيدي بين الاطـراف، التي تدفع باتجاهين متعارضين، اذ يطالب زعيم التيار الصدري بحل البرلمان اولاً قبل انتخابات مبكرة اخرى، فيما يشد الاطار التنسيقي الحبل الى الجهة المعاكسة بتثبيت حقه في قيادة الحكومة الجديدة ".

وقال المحلل السياسي عمر الناصر في حديث لـ / الصباح / :" ان العرف السياسي يفترض ان تكون بغداد مركز صنع القرار السياسي في البلاد، بمعنى انها الرمز السيادي الاول للدولة العراقية على غرار جميع عواصم العالم".

واوضح :" ان انعقاد الجلسة في السليمانية ، او اي محافظة اخــرى ، هروب الى الامـام واضعاف لهيبة المركز، ودليل على عجز الفرقاء عن ضمان انعقاد الجلسة بسبب المتغيرات اللحظية والتظاهرات الموجودة على مقتربات المنطقة الخضراء".

واضاف الناصر :" ان احد اكبر المؤثرات على انعقاد الجلسة في اقليم كردستان، هو منح الاقليم قوة اضافية لفرض شروط واملاءات جـديـدة، وان ذلـك سيضعف ويقوض جهود حل الانسداد السياسي"./ انتهى




الإثنين 26 , أيلول 2022

بالوثيقة .. تحديد موديلات السيارات الخاصة بنقل المعتمرين برا

بغداد / نينا / حددت هيئة المنافذ الحدودية موديلات السيارات التي تعبر الى الجانب السعودي لنقل المعتمرين برًا./انتهى3

الصحف تتابع التطورات المتوقعة ما بعد زيارة الاربعين وزيارة الوفد السياسي المرتقبة للسيد الصدر

بغداد / نينا / تابعت الصحف الصادرة في بغداد اليوم الاثنين ، التاسع عشر من ايلول ، التطورات المتوقعة في مرحلة مابعد الزيارة الاربعينية ، وزيارة الوفد السياسي المشترك لزعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر ، وقضايا اخرى .. عن الموضوع الاول قالت صحيفة / الزوراء / التي تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيي

صحف اليوم تتابع الازمة السياسية وامكانية عقد جلسة للبرلمان وتهتم بشكاوى المواطنين من ارتفاع اسعار المستلزمات الدراسية

بغداد/ نينا/ تابعت الصحف الصادرة اليوم الثلاثاء الازمة السياسية وامكانية عقد جلسة للبرلمان واهتمت بشكاوى المواطنين من ارتفاع اسعار المستلزمات الدراسية. صحيفة الزوراء التي تصدر عن نقابة الصحفيين نقلت عن ائتلاف النصر تاكيده أن جلسة البرلمان المقبلة في حال انعقادها ليست بالضرورة ان تكون مخصصة ل